أهم الأخبار بيان نقابة الأطباء بخصوص تكرار إصابة أعضاء الفريق الطبى بفيروس كورونا    -     النقابة تطالب الصحة بتوجيه مدير الشيخ زايد آل نهيان وجميع المستشفيات بتقليل طاقة العمل بالعيادات الخارجية    -     النقابة تطالب الصحة ببيانات الأطباء المصابين بكورونا أثناء عملهم    -     نقابة الاطباء تنعي الدكتور أحمد منصور    -     د. درية شرف الدين تكتب : أطباؤنا    -     الحريرى يقدم بيان عاجل لمعاملة الأطقم الطبية معاملة الشهداء حال استشهادهم    -     نقابة الاطباء تنعي شهيد الواجب الاستاذ الدكتور احمد اللواح    -     د ايهاب الطاهر امين عام النقابة : الأطباء يؤدون رسالتهم على أكمل وجه لكن على الحكومة الالتفات لأحوالهم    -    


«حكماء وشعراء» بقلم غادة زين العابدين


2020-02-22 00:00:00



 

كثيرا ما أسأل نفسى عن سر العلاقة بين الطب والأدب؟، ولماذا كثير من أطبائنا العباقرة؟ مفكرون..حكماء.. أصحاب مواهب أدبية أو فنية.
اكتشفت هذه العلاقة خلال حواراتى العديدة مع كبار الأطباء واستمتاعى بفلسفتهم ورؤيتهم الحكيمة فى كل جوانب الحياة.
وفى حوار ممتع مع واحد من أصحاب الأصابع الذهبية، هو جراح التجميل الشهير د.هشام محمود المناوى، ابن الطبيب الكبير، عاشق التاريخ والعالم الموسوعى د.محمود المناوى أستاذ أمراض النساء بقصر العينى، شرفنى د.هشام بإهدائى كتاب والده الراحل "حكماء وشعراء"، الذى يؤكد العلاقة الوثيقة بين الطب والحكمة والأدب والفن أيضا.
يستعرض الكتاب دور مصر كمصدر للعلم والحكمة منذ العصور القديمة، ويرصد التداخل بين رسالة الطبيب والشاعر، على مدى أكثر من خمسة آلاف سنة، من حيث تجاوز الأطباء لحدود مهنتهم فى تخفيف أوجاع الناس إلى مداواة أوجاع وجدانهم
وعواطفهم.
تناول الكتاب عظماء الطب والحكمة، بدءا من أبقراط الحكيم والفيلسوف الاغريقى، أبو الطب وصاحب قسمه الشهير، والذى وضع أساس صناعة الطب.
وأفلاطون الحكيم والطبيب والفيلسوف الرومانى، وأرسطو العالم والطبيب والشاعر الرومانى ومرورا بالعصر الإسلامى الذى شهد حياة أبرز الأطباء الشعراء مثل الحارث بن كلدة الثقفى. وانتهاء بالعصر الحديث، والذى شهد نبوغ وتألق نخبة من الأطباء المفكرين والأدباء والشعراء، أمثال الطبيب والأديب والشاعر على توفيق شوشة، والطبيب الفيلسوف والشاعر محجوب ثابت، والطبيب والشاعر العظيم ابراهيم ناجى الذى تخرج فى الطب واكمل دراساته الطبية والادبية فى اوروبا، ود.يحيى الرخاوى -حفظه الله-ووصف المؤلف باحد رواد الطب والحكمة والأدب، وايضا كاتب وناقد ومحلل، ود.محمد الظواهرى الذى وصفه بسيد أطباء الزمان ووارث حكمة لقمان.. ومع كل هؤلاء العظام مؤلف الكتاب العالم الجليل د.محمود المناوى الذى ادخل تخصص جراحة المناظير لمستشفياتنا، واهتم أيضا بتأريخ الطب منذ الفراعنة، وأنشأ متحف قصر العينى، والحائز على وسام العلوم والفنون من الدرجة الأولى
الكتاب رائع يجمع ويؤرخ لتراث مصرى لم يلتفت إليه الكثيرون، ويلقى الضوء على عباقرة وفلاسفة وحكماء مصريين قد لا يعرفهم الكثيرون. ويستحقون أن نعرفهم ونفخر بهم ونكرم أسماءهم او نكرم الباقين منهم كقدوة لكل الأجيال.

 منقول عن بوابة اخبار اليوم



التعليقات


لا توجد تعليقات
Powered By | 123Agency © 2015