أهم الأخبار

مصر العطاء

مصر العطاء تساهم في تشغيل أول وحدة زرع نخاع بأسيوط

2016-06-28 22:00:00 مصر العطاء تساهم في تشغيل أول وحدة زرع نخاع بأسيوط

​​​​​​​​​​​​​​*- عميد معهد جنوب مصر للاورام بالصعيد يشكر مصر العطاء علي المساهمة في إنشاء أول وحدة زرع نخاع في صعيد مصر

*--المدير التنفيذي للوحدة: اللجنة تبرعت بأسرة رعاية مركزة ومونيتور..وأول عملية زراعة نخاج بعد عيد الفطر

*-مدير مستشفي الاورام بأسيوط: بروتوكولات مع وزارة الصحة وهيئة التأمين الصحي .. والعلاج بالمجان

* د. دعاء فاروق : 100 ألف جنيه تكلفة عملية زراعة النخاع للمريض الواحد


 

أعلن مستشفي الاورام بجامعة أسيوط عن إجراء أول جراحة زراعة نخاع بها بعد عيد الفطر، وذلك بعد انتهاء التجهيزات الخاصة بالوحدة ووصول تبرعات لجنة مصر العطاء بنقابة الاطباء، والتي تضم 10 أسرة رعاية مركزة بكامل ملحقاتها و10 أجهزة مونيتور بمبلغ 650 ألف جنيه وتجهيز لأول عملية.

وكان وفد لجنة مصر العطاء المكون من د. مني مينا وكيل نقابة الاطباء ود. احمد حسين مقرر لجنة مصر العطاء وعضو مجلس نقابة الاطباء وعدد من اداريي اللجنة قد توجهوا إلى الوحدة الخميس الماضي، وكان في استقبالهم د. مصطفي الشرقاوي عميد معهد جنوب مصر للاورام بجامعة أسيوط و د. احمد حسن عثمان مدير مستشفي الاورام بجامعة أسيوط و دعاء فاروق المدير التنفيذي لوحدة زرع النخاع ووكيل معهد الاورام والدراسات العليا والبحوث من جانبه، قال د. مصطفي الشرقاوي عميد معهد جنوب مصر للاورام بجامعة أسيوط إن وحدة زرع النخاع هي الوحدة الوحيدة علي مستوى صعيد مصر ، موضحا ان تكلفة إنشاء وتجهيز هذه الوحدة وصلت الي 21 مليون جنيه ، تحملت الدولة منها 7,5 مليون جنيه، كما تحملت جامعة اسيوط 7.5 مليون جنيه اخرين، كما تبرعت لجنة مصر العطاء بنقابة أطباء بما يقرب من 650 ألف جنيه للوحد، والباقي من تبرعات المواطنين.

وأفاد عميد المعهد ان تبرعات مصر العطاء تمثلت في شراء أجهزة مونيتور وأسرة عناية مركزة بكامل ملحقاتها والتي كان المعهد في حاجة ماسة وضرورية لها لبدء العمل بالوحدة .

وقدم سيادته الشكر والتقدير لوفد لجنة مصر العطاء على رأسهم الدكتورة مني مينا وكيل النقابة العامة للاطباء لتحملهم عبء السفر من القاهرة لأسيوط، وناشد اللجنة بمزيد من العطاء والدعم للمعهد في المرحلة المقبلة.

 

وأكد د. احمد حسن عثمان مدير مستشفي الاورام بجامعة أسيوط ان وحدة زرع النخاع بمعهد جنوب مصر للاورام أصبح جاهزاً لاستقبال المرضي وذلك بعد تبرع لجنة مصر العطاء لها بأجهزة مونيتور وأسرة عناية مركزة بكامل ملحقاتها والتي كان المعهد في حاجة ماسة وضرورية.

ودعا د. احمد إلى التبرع لصالح المعهد، مضيفا "مازلنا بحاجة الي تبرعات لعلاج مرضى الاورام حيث ان المستشفى يفتقر الي أجهزة رنين مغناطيسي بقسم الاشعة التشخيصية للمساعدة في التشخيص بدقة عالية لمرضى الاورام ، وتصل تكلفة الجهاز الواحد إلى 11 مليون جنيه، مضيفا أن المعهد يحتاج أيضا الي رفع كفاءة غرف العمليات ، خاصة ان 90% من الحالات التي تجرى بها تحتاج تعقيم عالي لعدم نقل العدوى بين المرضى. وتابع " يحتاج المعهد لجهاز تشخيص لأورام الثدي وهو ضروري لرفع كفاءة الاقسام كلها بعد تهالك الاجهزة والمعدات، حيث ان المعهد يخدم محافظات الصعيد كلها من بني سويف وحتي أسوان بالاضافة الي البحر الاحمر والوادي الجديد.

وأشار ان المريض في وحدة علاج الاورام يعالج بالمجان ، وتم عمل بروتوكولات مع وزارة الصحة وهيئة التأمين الصحي لتغطية نفقات العلاج لان الحالات المرضية التي تأتي للعلاج هنا من الصعيد ومعروف لدي الجميع الحالة المالية لمرضى الصعيد مع العلم ان علاج الاورام باهظ التكلفة.


 

وفي لقاء مع الدكتورة دعاء فاروق المدير التنفيذي لوحدة زرع النخاع ووكيل معهد الاورام والدراسات العليا والبحوث اكدت ان المعهد والقائمين عليه سعداء بوجود أجهزة المونيتور وأسرة العناية المركزة التي كان المعهد في حاجة اليها وهذا بفضل تبرع لجنة مصر العطاء بنقابة الاطباء والتي ساهمت بشكل كبير في تجهيز أول وحدة زرع نخاع بالصعيد والتي كانت حلم لنا وللمرضى من سنتين أو اكثر .

وأشارت د. دعاء ان منذ شهرين بدأنا في تحضير الحالات التي تحتاج لزرع نخاع وسيتم اجراء اول عملية فصل خلايا جذعية بعد العيد مباشرة.

وافادت ان تكلفة عملية زراعة النخاع في العالم مرتفعة جداً علي المرضى حيث تصل الي 100 ألف جنيه للمريض الواحد، ومعظم مرضى الاورام في مصر يعالجون علي نفقة الدولة والتأمين الصحي ولا يتكلف المريض شيئاً علي الاطلاق ، ولا يوجد مريض يستطيع تحمل تكلفة عملية زرع نخاع في الصعيد ومحافظات الجنوب.

وقامت المدير التنفيذي بتوجيه شكر خاص للعاملين علي لجنة مصر العطاء ونقابة الاطباء علي التبرعات والمساعدة في فعل الخير والتي بسببها استطاع المعهد افتتاح الوحدة والبدء في عمليات زرع النخاع ، حيث ان تكليف الوحدة بكامل الاجهزة صعب علي المعهد ولولا تبرع مصر العطاء لما كان للمعهد ان يقوم بالعمليات للمرضى المنتظرين علي قائمة طويلة من شهور .


 

الجدير بالذكر أيضا ان المعهد تم انشاءه في عام 1999م وهو معهد علمي مستقبل تابع لجامعة أسيوط ويضم 10 أقسام علمية هم ( قسم طب الاورام ، قسم طب أورام الاطفال ، قسم جراحة الاورام ، قسم التخدير والانعاش وعلاج الالم ، قسم طب الاشعة العلاجية والطب النووي، قسم الباثولوجيا الاكلينيكة ، قسم باثولوجيا الاورام ، قسم أشعة الاورام التشخيصية ، قسم بيولوجيا الاورام ، قسم الاحصاء الطبي ووبائيات السرطان ) ويساعد معهد جنوب مصر للأورام جميع المرضى في 8 محافظات بصعيد مصر (المنيا ، أسيوط ، سوهاج ، قنا ، الاقصر ، أسوان ، البحر الاحمر، الوادي الجديد) باجمالي عدد سكان 22 مليون نسمة منهم 15 مليون تحت خط الفقر، ويتردد علي المستشفي سنوياً 36 ألف مريض ، وعلي مدار العام متوسط اشغال السرير العلاجي بالمستشفي 99.5%.

#شارك في اعمال الخير 
للتبرع على حساب 500555 بجميع فروع بنك القاهرة و البركة مصر
حسابنا رقم 48751 / 1 / 122 بجميع فروع بنك مصر
أو بمقر اللجنة في جميع محافظات مصر 
المقر الرئيسي بنقابة أطباء مصر - 42 شارع القصر العيني - دار الحكمة

   
   
   
   
   
   
   

 

اترك تعليق

التعليقات

لا توجد تعليقات